قيمة الخدمة – لنيافة الأنبا موسى

" إن كان أحد فى المسيح فهو خليقة جديدة.. لكى يكون برا الله فينا " (2كو 17:5) قيمة الخدمة التى نؤديها تتحدد من خلال 5 أسئلة وهى: ما مدى صدق الدافع (ما وراء خدمتى) ؟ ما مدى صدق الغاية (ليه) ؟ ما مدى وضوح الهدف.. هل هناك زعل أو أهداف أخرى ؟ ما مدى سلامة الوسيلة ؟ وسيلتى صح ولا خطأ ؟ ما مدى سلامة العائد ؟ هل النمو علاقات اجتماعية أم الناس أحزت أيه من خدمتك... ما هو مردود...

الخادم والعمل الجماعى – لنيافة الأنبا مكاريوس  

لقد حل الروح القدس على الكنيسة، وهى مجتمعة فى العلية يوم الخمسين. وحينما "قال الروح القدس إفرزوا لى برنابا وشاول للعمل الذى دعوتهما إليه" يقول الكتاب أن الرسل لم يكتفوا بنداء الروح، بل " صاموا حينئذ وصلوا ووضعوا عليهما الأيادى.. ثم أطلقوهما " (أع 2:13،3) ومعلمنا بولس، بعد أن ظهر له الرب بنفسه فى الطريق إلى دمشق أرسله إلى حنانيا ليعمده، ويعلمه، ويدخله إلى الجماعة الكنسية. إن الروح الفردية خطر كبير على صاحبها وعلى مريديه !! ولم يحدث فى التاريخ أن...

كيف يخدم الخادم نفسه – لنيافة الانبا مكاريوس

" فأنت إذاً الذي تُعلم غيرك ألست تُعلم نفسك " (رومية 2 : 21)   نتكلم كثيراً عن المخدوم وكيف نخدمه ونبنيه لاهوتياً وروحياً.. ونفتقده ونتعامل مع مشكلاته، وقليلاً ما نتكلم عن الخادم نفسه واحتياجاته. حتى أنه مع الوقت قد تصير قداسة الخادم وعصمته أمراً بديهياً مفروغاً منه لكونه خادم ..!!!!!! لا سيما الخدام أصحاب الأسماء والحيثيات والتاريخ (وربما يكون قد أصبح خاوياً). وننسى أن الخادم هو أيضاً مخدوم .. هو أيضاً له احتياجات عندما قال القديس ايرينيئوس " أن الأسقف هو تائب يقود تائبين...

الخادم إنجيل معاش – لنيافة الأنبا مكاريوس

" فقط عيشوا كما يحق لانجيل المسيح " (فيليبي 27:1) المسيحية تلمذة، والسيد المسيح لم يسلم تلاميذه كتاباً، ولكنهم تتلمذوا عليه وتلامسوا معه " الذي كان من البدء الذي سمعناه الذي رأيناه بعيوننا الذي شاهدناه و لمسته أيدينا من جهة كلمة الحياة " (1يو 1:1) وبعد أن تلمذهم أرسلهم ليتلمذوا الآخرين بدورهم " فاذهبوا وتلمذوا جميع الامم وعمدوهم باسم الآب والابن والروح القدس  " (متى 19:28). كان سلوك السيد المسيح بينهم هو أقوى شرح للتعليم عن الفضيلة، ولذلك فإن سلوك الخادم سيكون له...