رسالة إلى الخدام والخادمات

أيها الخدام والخادِمات   * لقد دُعيتُم للخدمة ليس تَفَضُّلًا منكم على الكنيسة، ولكن حبًا من الرب لكم، وتنازلًا منه إليكم؛ فلا تُفَرِّطوا في هذه المحبة، ولا تستهينوا بِغِنى لطف الله وطول إمهاله. * الخدمة ليست صناعة كلام، ولا احتراف وظيفة، ولا مجد نشاط، بل هي: روح وحياة امتلاء بالحب سهر وتعب اهتمام وحكمة نموذج لشهادة حيّة نقاوة وتَعَفُّف صلاة وانسكاب إلتزام وتَغَصُّب وتقديرًا واعيًا للمسئولية مع شركة مُفرِحة مع كل الأعضاء في جسد المسيح السرّي.   * من الآن فصاعِدًا، أنتم في هذه الخدمة ملك لسيدكم وإلهكم الذي...

الخادم والقدوة – لنيافة الانبا باخوميوس

نقرأ بنعمة الله جزء من رسالة بولس الرسول إلى أهل كورنثوس بركاته تكون معنا آمين "ولسنا نجعل عثرة فى شئ لئلا تلام الخدمة بل فى كل شئ نُظهر أنفسنا كخدام الله "  القـــدوة القدوة لازمة لخلاص نفوسنا إذ نكون قدوة طيبة ولا نكون عثرة فى شئ كما يوصى بولس الرسول تلميذه تيموثاوس " كن قدوة للمؤمنين فى الكلام. فى التصرف. فى المحبة. فى الروح. فى الإيمان. فى الطهارة ". لكى يكون الخادم بلا عثرة يرتبط بثلاث محاور -تائباً : أى يحب ربنا يسوع المسيح...

الخادم والصوم – القمص بطرس البراموسي

المفهوم العام للصوم: * الصوم هو حرمان من بعض الأطعمة، ويتدرج حتى يصبح زهدًا اختياريًا. * فهو ليس إضعافًا للجسد.. بل قمعًا وإذلالًا لإنعاش الروح. * وهو ليس فرضًا موضوعًا علينا، لكننا نُمارسه لشعورنا بالاحتياج إليه من أجل شقاوتنا وجسدنا المشاغب. * وهو لم يُرتب للتكفير عن الذنوب والخطايا، ولكن لإعداد النفس لاقتبال الله.. إذ لا يوجد عمل ما يكفّر عن الخطايا سوى دم السيد المسيح المسفوك على عود الصليب. مركز الصوم في الحياة الروحية في رأي القديسين: * " إن جهاد الصوم ينبغي أن يتقدم...

الخادم الكنسى والمناسبات الكنسية

 افرحوا فى الرب كل حين واقول ايضاّ افرحوا . ليكن حلمكم معروفا عند جميع الناس . الرب قريب . لا تهتموا بشئ بل فى كل شئ بالصلوة والدعاء مع الشكر لتعلم طلباتكم لدى الله . وسلام الله الذى يفوق كل عقل يحفظ قلوبكم وافكاركم فى المسيح يسوع ". الكنيسة عيد .. كلمة مبهجة .. الكنيسة عيد على الارض احيانا نعبر عن العيد بالانوار ... الكنيسة عيد على الارض نعبر عنه بالانوار والشموع .. العيد مبهج للانسان . يوم العيد ننظف بيوتنا لكى...

الخادم والمخدوم لنيافة الأنبا مكاريوس

بعض الخدام يقتطعون لأنفسهم الصلاحيات والسلطات، على حساب المخدومين المساكين بالطبع.. و يصبح لهم بسبب المخدومين مكانة و مكان.. و مع الوقت تصير مسئولية الخدمة هى أهم المسئوليات قاطبة فى حياتهم، و لكن ليس على أساس البذل و التفاني و إنما على أساس البحث عن الذات و إرضاؤها.. أولئك الخدام ينسون أن المخدومين هم الذين أعطوهم هذه الكرامة .. و أنه بدونهم لن يحصلوا عليها، ومع ذلك قد يسيئون معاملة المخدومين و يتحكمون فيهم تحت ستار محبتهم لهم و الخوف...

صفات القائد الروحي المتميز

1.   التمسك بالمبادئ : تكشف لنا كيفية تعامل القائد مع ظروف الحياة الكثير من الأمور عن شخصيته . فقد يقول شخص إن لديه مبادئ ولكن الأفعال هي المقياس الحقيقي لما يقول. والقائد الروحي المتميز لا يظل بعيدا عن الخط الفاصل بين الصواب والخطأ بل يظل بعيدا عن المنطقة الرمادية على هذا الخط ولذلك نراه يرفض الحلول الوسط إن كانت تتعارض مع مبادئه التي أعلنها. 2.    الإهتمام بالآخرين: فالقادة الذين يفكرون في الآخرين يمكنهم جذب الكثيرين لاتباعهم وحتى يحقق القائد هذا...

أتريد أن تكون خادماً حقيقياً للمسيح الرب – أدلك على الطريق الصحيح

أتريد حقاً أن تكون خادماً للمسيح الرب و تعمل في حقله الخاص لأنك أحببته و تريد ان تقدِّم له تعبك و مجهودك، أدلك على الطريق الصحيح ، لأنه ينبغي عليك ان تحسب النفقة أولاً، و تعلم هل انت مُهيأ للخدمة أم أنك لا تحمل روحها بعد: أعلم اخي الحبيب أن الخدمة ليست مركزاً و ليست مجالاً لراحة و لا هي كرسي يجلس المرء عليه و ينال مديحاً أو شكراً من أحد، فأن سعيت في يوماً ما لكي تنال مجداً من أحد،...